الفتح لا تعترف بمحاولة اغتيال الكاظمي

الفتح لا تعترف بمحاولة اغتيال الكاظمي

Spread the love

الفتح لا تعترف بمحاولة اغتيال الكاظمي

قوّض القيادي في تحالف الفتح ، أحمد الموسوي ، نتائج التحقيق في ملابسات محاولة الاغتيال الفاشلة التي استهدفت رئيس الوزراء العراقي المؤقت مصطفى الكاظمي.

وقال الموسوي في تصريح لشفق نيوز ، ان “المؤتمر الخاص للتحقيق في محاولة اغتيال رئيس الوزراء الكاظمي لم يكشف عن شيء جديد ، ولم يوجه اتهامات لاحد”.

وفي وقت سابق طالب تحالف الفتح بتشكيل لجنة محايدة للتعرف على منفذي الاعتداء على أحد رموز الدولة.

“كيف يمكن لضابط تفجير القذيفة وإتلاف الأدلة؟ تحالف الفتح طالب بضم الحشد الشعبي إلى اللجنة لكنهم رفضوا”.

وقال الخبير الامني احمد الشريفي لوكالة شفق نيوز ان “ما كشفه المؤتمر لا يتناسب مع خطورة الحادث. لقد كان عرضا اعلاميا اكثر منه تحقيقا مهنيا وعلميا”.

“يجب أن تكون أدلة الإدانة أكثر دقة وتشخيصية. العوامل حيوية بالنظر إلى مدى خطورة الحادث. أعتقد أن القضية تخضع لتسويات وصفقات سياسية.”

“العديد من المعايير تنطبق على الجناة ، فالبعض أشار بأصابع الاتهام إلى إيران لأنها نقلت التكنولوجيا (المركبات الجوية بدون طيار- الطائرات بدون طيار) إلى وكلائها في البلاد. لكن المعلومات التي قدمها الأعرجي تبرئ إيران بالنظر إلى أن المقذوفات التي تم العثور عليها في موقع Al- وتابع: “منزل الكاظمي صنع محليا ، ومن ثم يسهل التعرف على الجناة” ، وتدل الإحاطة على وجود صراع بين الفصائل المسلحة والدولة .. ووضعت نتائج الانتخابات جبهة بين الطرفين المتنازعين “.

وقال رئيس لجنة التحقيق في محاولة اغتيال الكاظمي ، مستشار الأمن الوطني قاسم الأعرجي ، إن “اللجنة لم توجه اتهامات لشخص أو جهة حتى الآن. التحقيق يحتاج إلى مزيد من الوقت حتى يتحقق”.

 موقع الخارطة الاخباري

للانضمام الى قناتنا في Telegram اضغط هنا للانظمام الينا عبر صفحتنا في Facbook اضغط هنا وللانظمام الينا عبر صفحتنا على Twitter اضغط هنا ولمتابعتنا على Google News  اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *